الأحد، 8 يناير، 2017

مفخخة تستهدف حاجزاً للأمن العسكري الارهابي في "سعسع" بريف دمشق



انفجرت اليوم الأحد سيارة مفخخة على حاجز عسكري تابع لفرع مخابرات سعسع الارهابي في الغوطة الغربية بريف دمشق، ما أسفر عن مقتل وجرح العشرات من عناصر عصابات نظام الاحتلال الارهابي .

وقال ناشطون، إن المفخخة ضربت حاجز "سعسع" الواقع بالقرب من فرع الأمن العسكري  الارهابي على مفرق قرية بيت جن في منطقة الحرمون، ما أدى إلى مقتل أكثر من 10 عناصر من ميليشيات إيران المجوسية الارهابية .

وتبنت جبهة "فتح الشام" العملية عبر إحدى صفحاتها على "تلغرام" مؤكدة أن الحاجز الذي تم استهدافه يعد من أسوأ حواجز المنطقة ويشتهر بتشبيحه وتعديه على المارين، مؤكدة أن الانفجار لم يسفر عن إصابة أي من المدنيين.

وكانت المنطقة شهدت الأسبوع الماضي تهجير قسري للثوار والمدنيين الرافضين للتسوية مع النظام الارهابي حيث تم إخراج أكثر من 130 عنصراً من الفصائل المقاتلة رفضوا تسليم سلاحهم والتسوية و30 عائلة أيضاً قررت الخروج إلى الشمال السوري.

ليست هناك تعليقات: