الجمعة، 4 سبتمبر، 2015

والد الطفل عيلان الكردي كان سجين المخابرات الجوية الارهابية وباع دكانته ليدفع رشوى لهم مقابل الافراج عنه






احد المقربين من عبدالله الكردي والد الطفل الغريق ايلان يؤكد ان عبدالله الكردي كان معتقلا لدى المخابرات الجوية الارهابية بدمشق واستمر توقيفه مدة 5 اشهر وخرج من المعتقل بعد قيامه ببيع دكانه ودفع مبلغ 5 مليون ليرة سورية كرشوة لضباط بالمخابرات الجوية كي يفرج عنه وبعد فراره مع زوجته واولاده الى تركيا اضطر لدفع مبالغ كثيرة لتصنيع اسنان بعد ان قلع مجرمي النخابرات الجوية اسنانه خلال جلسات التعذيب التي تعرض لها خلال مدة توقيفه

ليست هناك تعليقات: