السبت، 22 أغسطس، 2015

تذكير لليونان بعد مضايقتهم المهاجرين السوريين: صورة للمهاجرون اليونان لسوريا عام 1923




قارباً كان يستقله اليونانيون للجوء لسوريا في العام ١٩٢٣ .

وكانت القوارب تحط على الشواطى السورية ومن ثم ينتقل المهاجرون غير الشرعيون الى الداخل السوري حيث تمركزوا في مدينتي حلب ودمشق وقدر عددهم بحدود 20 الف في ذلك الوقت .

والجالية اليونانية عاشت ونمت بين السوريين بكل محبة واحترام ولها مدارسها وحافظ معظمهم على الاسم الاجنبي للعائلة .

ليست هناك تعليقات: