الجمعة، 19 سبتمبر 2014

الشبيحة الارهابيين منتهكو حرمة المساجد في دير العدس في قبضة ثوار القنيطرة



تمكن ثوارنا الابطال من إلقاء القبض على عدد من عصابات جنود جيش النظام النصيري المجوسي الارهابي ، ممن كانوا يضعون الأغاني المؤيدة للمجرم الارهابي بشار الخنزير داخل مسجد دير العدس في بلدة دير العدس بالقسم الشمالي من حوران جنوب البلاد، والملاصقة لبلدة كناكر بريف دمشق الغربي وذلك حسب ما نشرته مؤسسة يقين الإعلامية بدرعا على موقعها الرسمي في وسائل التوصل الإجتماعي.

جنود جيش النظام النصيري المجوسي الارهابي الأسرى لدى المعارضة المسلحة، قبل انطلاق معركة السيطرة على بلدة دير العدس، كانوا يستخدموا المساجد التي حولوها إلى ثكنات عسكرية في تحدي الثوار بالسيطرة على البلدة، قائلين “نحن رجال بشار الخنزير ”, ولن تدخلوها طالما نحن موجدين هنا, لتنجح المعارضة المسلحة بالسيطرة على البلدة بعدها, وإيقاعهم أسرى لديهم.

ليست هناك تعليقات: