الاثنين، 29 سبتمبر، 2014

الجيش اللبناني .. سنقذف اللاجئين السوريين في عرسال بالطيران الحربي

أكّد مصدر عسكري لبناني رفيع المستوى أنّ "سلاح الجوّ والطيران سيدخل بقوّة في معركة عرسال إذا ما فُتحت معركة ثانية إثر محاولات كتائب الثوار السورية في القلمون لفكّ الطوّق المحكم عليهم بالقوّة".

ولفت المصدر، حسب صحيفة "الجمهورية" اللبنانية، إلى أنّ "الجيش استحصل على قطع غيار وقاذفات صاروخية للمروحيات التي بحوزته، وأصبحت جاهزة لحسم أيّ معركة سريعًا، علمًا أنّه بدأ بطلعاته الاستطلاعيّة فوق جرود عرسال، وحدّد نقاط انتشار الثوار السوريين، وسيكونون تحت مرمى صواريخ المروحيات".

وأكّد أنّ "الاستعدادات البرّية أيضًا استُكملت ووُضعت الخطط لإسقاط الجرود".

وأشار المصدر إلى أنّ "التظاهرات في عرسال المؤيّدة لجبهة "النصرة" والثوار السوريين هي للضغط والابتزاز، ومخابرات الجيش رصدَت المتظاهرين، وتبيّن أن معظمهم من السوريين الذين آويناهم، وهذا يشكّل خطرًا على الأمن، وسيبدأ الجيش مداهماته بعد استكمال المعطيات لأنّ هؤلاء في نظر لبنان إمّا "إرهابيّون" أو يدعمون "الإرهاب"، حسب ادعائه.

ليست هناك تعليقات: